فيرس الفدية يخترق احدي المشتسفيات ويطلب مبلغ مالي مما اظطرها الي استخدام النظام الورقي لفترة مؤقتة



يوم 15 نوفمبر اللي فات، مستشفي Rouen University في فرنسا ضربها فيروس الفدية. الفيروس اسمه CryptoMix Clop واللي قام بتشفير ملفات المستشفي كاملة بسجلات المرضي وخلافه.

المخترقين طالبين 300 ألف يورو لفك تشفير الملفات.
المستشفي أعلنت رفضها لدفع الفدية، واستعانت بالسلطات الفرنسية علي أمل انهم يقدرو يطوروا أداة لفك تشفير الملفات.
مسؤلين ال IT في المستشفي بيتوقعوا إستعادة نظام العمل خلال اسبوع، وده لسه محصلش إلي الآن نظراً لأن الأضرار كبيره جدا.
صديق فرنسي له قريب شغال في المستشفي بلغني ان المستشفي أصبحت تعمل بالنظام الورقي بشكل كامل. وللأسف النسخ الإحتياطية backups من الملفات محدودة جدا ومش بتشمل كل الملفات، وده السبب ان إستعادة العمل بشكل إلكتروني متوقع انه ياخد وقت كبير.
نقلا عن الباحث الامني
ابراهيم حجازي 

جديد قسم : الحاسب الالي